التعليم

اختتام معرض الفنون البيئية بالجبيل الصناعية بمشاركة 144 اسرة

اختتمت بمدينة الجبيل  الصناعية فعاليات  معرض فنون بيئية الذي تقيمه إدارة التعليم العام بالهيئة الملكية بالجبيل برعاية شركة بتروكيميا في مجمع غاليريا مول.

ويضم المعرض أركان متعددة والتي اشتملت على (الفنون التشكيلية، والمجسمات المضيئة، والمواهب الطلابية، وورش الرسم، والتصوير) من خلال عرض المشاركات في مسابقة فنون بيئية حيث تجاوز عدد الأعمال التي وصلت مرحلة التحكيم النهائي أكثر من (500) عمل فني، وشهدت المسابقة مشاركة (144) أسرة.

هذا وقد كان مدير إدارة التعليم العام بالهيئة الملكية بالجبيل د. سعد بن عواض الحربي  قد أفتتح المعرض الثلاثاء الماضي  حيث كرم الشركة الراعية (شركة بتروكيميا)، ومجمع غاليريا، والفائزين في مسابقة فنون بيئية بفروعها المختلفة (المجسمات، الخط والزخرفة، التصوير، الرسم).

ويأتي هذا المعرض ضمن اهتمام الهيئة الملكية بالجبيل وشركة بتروكيميا بالبيئة والمحافظة عليها لتكون مدينة الجبيل الصناعية رائدة في التميز البيئي من خلال تنمية الوعي والحس البيئي لدى الطلاب والمجتمع من خلال إبراز مهاراتهم في مجال التربية الفنية، والاستفادة من إعادة تدوير خامات البيئة المستهلكة.

الجدير بالذكر أن إدارة التعليم العام بالهيئة الملكية بالجبيل أطلقت خلال الفترة الماضية حزمة من البرامج والفعاليات البيئية برعاية شركة بتروكيميا تنفذ على مدار العام الدراسي وتستهدف أكثر من (18.000) طالب و(1000) معلم بالإضافة إلى مجتمع مدينة الجبيل الصناعية في ستة مجالات جاء في مقدمتها برنامج (فنون بيئية)، ويأتي بعد ذلك برنامج (الجبيل تبتكر) وهي مسابقة علمية لاكتشاف المبدعين من الطلاب في مجال المبتكرات البيئية، و(المهرجان الرقمي) لتصميم تطبيقات الأجهزة الذكية لخدمة البيئة، ثم يأتي برنامج (وقت التطوع) للأعمال والمشاريع التطوعية البيئية، و(المشروع الكشفي البيئي) لتقديم المشاريع الكشفية في حماية البيئة، ومسابقة (بيئتي بعدستي) في مجال التصوير وإنتاج الأفلام البيئية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى