التعليم

قصة نجاح .. من “كتابي لك” إلى متجر تطبيقات ” مررها ” وصولاً إلى شركة ناشئة

جيل اليوم | لطيفة اليعيش – الجبيل

 بهمة وطموح ولا يأس ، برؤية وفكر وعمل ، استطاعت إحدى الفتيات من عمل تطبيق يخدم فئات كبيرة في المجتمع وخاصة طلاب وطالبات الجامعات بالسعودية  يتم من خلاله تناول وتناقل واستعراض الكتب بكل يسر وسهولة دون الحاجة إلى عناء ، عمل متواصل بلا انقطاع أو ملل تمكنت الشابة ” فاتن ابراهيم ” من عمل هذا المشروع الكبير الذي أصبح الآن من أهم المشاريع ، في هذا الحوار المختصر التقينا بصاحبة المشروع وإليكم التفاصيل : 

من هي فاتن إبراهيم ؟

فاتن ابراهيم خريجة هندسة تصميم داخلي ٢٠١٨. دخلت مجال التقنية علم ٢٠١٥ مع مبادرة كتابي لك، بدأت القصة أثناء دراستي الجامعية عندما لاحظت صعوبة عملية شراء وتبادل الكتب الأكاديمية آنذاك. وخصوصاً ارتفاع أسعار كتبنا كطلاب هندسة. وبحكم دراستي دائما ماكنا نركز على رحلة المستخدم وكيف تنعكس على الإنطباع والتجربة العامة. علاوة على ذلك ,أردت تقديم منتج يهتم أيضاً بذلك، وخبراتي بالتصميم سهلت علي تعلم تصميم واجهة وتجربة المستخدم والتركيز عليها كميزة اضافية نقدمها من خلال التطبيق. ومن هناك بدأت بالتعرف على القطاع وأدركت أنها ليست مشكلة منتج واحد ولكن تجربة ما زلنا نفتقدها في السوق المستعمل المحلي.

ماهو  مرّرها (كتابي لك سابقا)؟

تطبيق مرّرها يعمل بأساس مجتمعي محلي ممكناً الأفراد والشركات من عرض منتجاتهم بسهولة سواء كانت جديدة أو مستعملة أو حتى رقمية، بتوفير حل تقني متكامل من استلام المنتج، إلى خدمة العملاء، توفير خيارات دفع مختلفة، حتى شحن المنتج و تسليمه للعميل.

ماهو سبب إنشاء تطبيق كتابي لك؟ وماهو سبب تغير الأسم إلى مرررها؟

تأسست المنصة في سنة 2017 باسم كتابي لك لتقدم تجربة مختلفة في قطاع بيع المنتجات المستعملة، حيث حققت خلال فترة قصيرة نمو سنوي عالي خلال 2020  لتخدم أكثر من 54 مدينة حول المملكة. وبناء على الطلب المتزايد من العملاء في إمكانية عرض منتجات مختلفة في المنصة للاستفادة من خصائص البيع و سهولة الاستخدام. تم إطلاق الهوية الجديدة باسم “مرّرها” في 2021 متوسعة في نطاقات عدة لتخدم مجتمعات مختلفة. وتأتي قيمة المنتج في تطوير تجربة المستخدم في السوق المحلي للسلع المستعملة قطاع التجزئة تحديداً، وأتمتتها بالكامل.

بدأنا كتابي لك لنقدم حل بسيط وسريع لطلبة الجامعات في المنطقة الشرقية لإعادة استخدام الكتب، توفير كتب بأسعار في متناول اليد، وتوصيلها في أسرع وقت. هدفنا كان إنشاء مكتبة في كل حي لتيسير الوصول في المناطق والقرى النائية بالذات، وتفاجئنا بطلبات من محافظات كنا نجهل وجودها، وخلال فترة كورونا توجهنا لخدمة الجامعات والمكتبات مما سهل على الشركات من ناحية وعلى الطلاب من ناحية أخرى. واليوم مع مرّرها نجزم أن البائع السعودي يستحق تجربة أفضل ونسعى لأن نقدم خدمة تتخطى الطالب، إلى الكاتب، الفنان، ورائد الأعمال. لمجتمعات نحتفي فيها بمواهب أفرادها وهواياتهم، ونـ مرّرها لأكبر عدد ممكن.

ما هي أبرز التحديات التي واجهتيها خلال تأسيس تطبيق كتابي لك؟

واجهنا تحديات مختلفة ولكل مرحله تحدياتها، منها التحديات التقنية، المالية، تكوين قاعدة عملاء الأولى..

التحدي الأول كان تصميم منتج ملائم للسوق. ومع الفريق المناسب تمكنا من تجاوز أول تحدي وتعلمت ودرست أكثر بالمجال. تلاها ايجاد شريك تقني مناسب، ومع وجود منتج بقاعده عملاء ونمو محفز وجدنا من يشاركنا نفس الرؤية بأفضل الامكانيات والقدرات، أما عن تحديات التمويل فتخطيناها بانتهاز الفرص التي تقدمها الجهات الحكومية ومسرعات الأعمال.

ماهي الإستراتيجيات المُتبعة خلال رحلة انشاء ” كتابي لك ” من فكرة إلى متجر تطبيقات ثم إلى شركة على أرض الواقع؟

العمل ثم العمل ثم العمل، من بداية فكرة كتابي لك بدأتها بتخطيط تصميم نموذج أولي بسيط جداً، وعلى أساسه بدأنا الرحله. من التعرف على الشركات وتسعيرات التقنيه بالسوق، إلى المسرعات والبرامج التدريبية لرواد الأعمال، التخطيط لنموذج تجاري واضح. وثم اتخاذ قرار وبناء منتج فعلياً، موائمة المنتج للسوق والتعديل عليه بناء على متطلبات العميل والسوق، واليوم إلى مرحلة التخطيط للجولات الاستثمارية والنمو والتوسع بالخدمة.

ماهي النصيحة التي تقدمينها لكل من يطمح للدخول إلى عالم ريادة الأعمال؟

نتهز الفرص ، لا تخاف، لكل شيء وقته. كن جازم، مستعد، ومصر، والنتائج ستأتيك بإذن الله.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى