التعليم

تعليم الأحساء يحث منسوبيه على المشاركة في مسابقة مدرستي تبرمج في نسختها الجديدة

جيل اليوم | عباس علي الرضا . الأحساء

أطلقت وزارة التعليم مسابقة (مدرستي تبرمج 2) في نسختها الجديدة والتي تشجع على تنمية مهارات القرن الواحد والعشرين والابتكار والإبداع البرمجي، وهي من أولويات المهام التي نظمتها وزارة التعليم لتعزيز المهارات الرقمية ونشر ثقافة البرمجة بشكل مبسط وسهل وممتع، وتأهيل المشتركين للمسابقات العالمية، بالإضافة إلى تحفيز القدرات ومهارات الإبداع والابتكار بصورة ترتبط بالحياة اليومية، كما أن مدرستي تبرمج (2) تحقق أهداف (رؤية 2030) المتمثلة في برنامج تنمية القدرات البشرية لتأصيل المواطنة والقيم لدى المجتمع التعليمي وربطهم بتاريخ تأسيس المملكة العربية السعودية ومستقبلها واكتشاف المواهب الرقمية للمعلمين والمعلمات والطلاب والطالبات التي تمكنهم من المنافسة في المسابقات البرمجية العالمية
وعليه حرصت الإدارة العامة للتعليم بمحافظة الأحساء حث منسوبيها إلى المبادرة والتسجيل في النسخة الثانية من مسابقة مدرستي تبرمج التي أطلقتها الوزارة، ودعا مديري ومديرات المدارس إلى تحفيز أبنائنا وبناتنا على التسجيل، لافتاً إلا أن المشاركة في المسابقة العلمية الهامة من شأنه أن يثري المعلومات التقنية لديهم ومنها جاء الاهتمام الكبير من قبل مقام وزارة التعليم

كما أكد مساعد مدير عام تعليم الأحساء للشؤون التعليمية الدكتور عبدالرحمن بن محمد الفلاح على أن مسابقة مدرستي تبرمج ليست مجرد مسابقة وحسب وإنما دورها يتعدى ذلك إلى الإلمام بعلم التقنية التي أثبتت قيمتها المعرفية ودورها في العصر الحديث خلال فترة جائحة كورونا، حيث مكنت التقنية من مواصلة رحلة التعليم عن بُعد بما اكتسبه الطلاب والمعلمون من التقنية، ولفت د.الفلاح إلى أن اهتمام وزارة التعليم بهذه المسابقة نابع من أهمية وقيمة نشر ثقافة التقنية والتطور التقني في مدارسنا وفي حياة المجتمع بوجه عام، مشيراً بأن تنمية الثقافة التقنية ونشرها في المجتمع ومحاولة استثماره أمر في غاية الأهمية لتعود بالفائدة على أبنائنا وبناتنا الطلاب والطالبات، وذكّر بأن تعليم الأحساء حقق بفضل الله 6 جوائز في ثلاثة فروع على مستوى إدارات تعليم المملكة في النسخة الأولى من المسابقة.

وأن هذه النسخة من المسابقة مختلفة عن النسخة السابقة ، حيث قسمت على اتجاهين الأول ركزوا فيها علا الطلاب فيما تم التركيز في الجانب الآخر على المعلمين والمعلمات الذين تمت مطالبتهم بالمشاركة حيث فتحت الوزارة المجال أمام أكبر عدد ممكن من الطلاب والمعلمين، وتمر المرحلة بمرحلتين أولاها التسجيل الذي ينتهي بنهاية يوم 20 رمضان الجاري الذي يصادف الخميس القادم لذا في الجميع مطالب بتكثيف الجهود للمسارعة في التسجيل قبل نهاية المدة المحددة، يتبعها المرحلة الثانية وهي المشاركة في المسابقة التي لن يدخلها إلا من سجل فيها، مضيفاً بأن مدير تعليم الأحساء حمد بن محمد العيسى يولي مثل هذه المسابقات حرص واهتمام كبير على مشاركة أكبر عدد من الزملاء المعلمين والمعلمات والأبناء الطلاب والطالبات لينعكس بذلك الفائدة للجميع، وختم الفلاح تصريحه بالإشادة بالمدارس التي حققت نسبة عالية من التسجيل داعياً البقية للمسارعة في التسجيل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى