التعليم

رغم إعاقتها الحركية .. ” مرام الحربي ” : طموحي يصل عنان السماء فأينما تقف السماء تقف مرام

جيل اليوم | حوار . سميه الخير

لا تسمي  الإعاقة عائقا إلا حين تخذل صاحبها عن شحذ همته، والإرتقاء بها نحو العُلا  وأمامنا نموذج قهر كل المصاعب في سبيل صناعة مستقبله، شابة سعودية هي مرام الحربي التي  تجاوزت كل العوائق وسارت في درب صناعة مستقبلها التقيناها لتحكي لنا عن نفسها في حوار قصير:

من هي مرام الحربي؟

أنا  فتاة سعودية، عمرها ٢٧ عاما طموحة ومثابرة، ولديها اصرار كبير  لتصل إلى ما تريد مهما كانت الصعوبات.

ما هي ظروف إعاقتك؟

إعاقة حركية في الأطراف السفلية بسبب مرض  الحمى  الشوكة لم أستطع معها المشي.

ما هي موهبتك؟

كتابة الخواطر القصصية، وأقدم في سنابي يومياتي وكتاباتي

حدثينا عن الدعم الذي وجدتيه؟

وجدت التشجيع من والدىّ وأهلي، وكثيرون دعموني من النواحي  النفسية، كما حصلت مادياً على دعم من مركز الإستثمارالتنموي بالقصيم، وجمعية الإرادة لدعم الموهوبين من ذوي الإعاقة بجدة، كما أني إعتمدت على ذاتي كثيراً ، ثم من بعدها على  المجتمع.

أهمية الإندماج في المجتمع

أول صعوبة واجهتك؟ وكيف تغلبتي عليها؟

أول صعوبة قابلتني  كانت كيفية الإندماج مع المجتمع، و ولكني نجحت بالتحدي حيث تغلبت عليها  بالقوة والإصرار، وكان مما يزيدني عزما هو رغبتي في أن أكون  قوية ومتماسكة  أمام نفسي والمجتمع بعكس ما يقال عني.

معاملة على أساس الإنجاز

وأكملت الحربي :وأتمنى كثيرا من مجتمعنا أن يكون تعاملهم معنا نحن  ذوي الإعاقة على أساس ماذا أنجز الشخص وليس على  أساس  حالته الصحية.

محتوى ثقافي وتاريخي

شخصية تتمنين تكونين مثلها؟

اتمنى  أن أكون  شخصا منتجاً لمحتوى ثقافي وتاريخي متميز يفيد الجميع  مثل أحمد آل حمدان  وغيره ممن يقدمون هذا النوع.

لم تكن سهلة

حدثينا عن ظروف كتابة أول اصدار لك من القلب للقلب؟

ظروف كتابته لم تكن سهلة أبدا  خاصة أنها تعد   تجربتي الأول بالتأليف، ولكني صممت وأكملت

متيقنة بأني سوف أصل لهدفي، فآمنت بذاتي وإستمريت حتى النهاية، ولا أريد نسيان دعم ومساندة  شخص معي حينما  قررت  إيقاف كل شي بسبب الإحباط الذي أصابني في فترة ما أثناء الكتابة، ولكني تغلبت عليها بفضل الإرادة والإصرار .

من القلب إلى القلب

لماذا اخترتي هذا الاسم؟

إخترته لأني متيقنة بأن ما يخرج من القلب دون تكلف سيصل إلى القلب مباشرة.

طموحك الي اين يصل؟

طموحي يصل إلى عنان السماء فأينما تقف  السماء تقف مرام.

هل لديك طقوس معينة للكتابة؟
نعم أحب لما أكتب أسمع بودكاست، كما أني أحب أكتب أواخر الليل كذلك،أحب أصنع شخصيات خيالية

هل تأثرتي بكاتب معين في كتابة الخواطر ؟ 

أي الروائي والكاتب/خالد عبدالرحمن حاليآ، سابقاً كنت أتاثر بمواقف وأكتب

أنتم معجزة

كلمة لذوي الهمم؟

هذه ليست كلمتي إنما قالها أحدهم وهي مقولة  مهمة جدا بالنسبة لي فقد قال :أنتم المعجزة و العزيمة أن أردتموها.

الجبر الإلهي

كلمة لجهة ساعدتك في مشوارك

عموما أقول  لكل من ساعدني  شكرا لهم لوقفتهم ودعمهم وشكرا لإيمانهم بأن مرام تستحق فرصة، واذا كانت كلمة شكرا لابد أن تقال  فإنها  تقال لدار (ورقاء) ولجهودهم خلف الكواليس وعلى رأسهم الأستاذ خالد عبدالرحمن، وقد كانت معرفتي بهذه الدار عن طريق الصدفة و ورغم أني لا أؤمن بالصدف لكنها  من أجمل الصدف  وأقول أنها  كانت الخير الذي كتبه لي رب العالمين تعويضاً وجبراً إلهياً لحلمي الذي لم يكتمل،

أسرة دافئة

وأكملت الكاتبة مرام :أيضا لا أنسى مؤسسة كاف، وهي مؤسسة أدبية  في الدمام  تخصصها دعم الكُتاب المبتدئين من جميع النواحي وقد  كانوا بمعرض الجبيل الأول للكتاب الذي إنتهى مؤخرا ,والآن يعملون على التسويق لكتابي، وأنا أعتبرها مؤسسة تقدم  الأمان لكل كاتب وكاتبة من المبتدئين، ومنذ إنضمامي لهم  لم أشعر أني انضممت لمؤسسة بل إلى  أسرة دافئة ، نجاحنا وفرحتنا واحدة ولم يشعروني بإختلافي وهذا شيء يكفيني لذا  شكرا بحجم السماء لمؤسسة (كاف الكافية) لإعطائي  فرصة الإنضمام إليهم .

تعليق واحد

  1. حبيبتي وأختي مرام كم سعدت وأنا أقراء اللقاء الصحفي وأشعر أحيانا أنا من يناقش وأحيانا أنا مرام وخصوصا عند قولك أسميته من القلب للقلب لأنني أومن أن ما يخرج من القلب يصل إلى القلب .
    وها أنتي الآن تقدمين لقاء وتعريف بكتابك هذا دليل أن كتابك قد وصل للقلب وستصلين لمبتغاك إن شاء الله فاسلم النجاح أمامك لا خلفك
    شكرا مرام لا يتاح لي الفرصة للاطلاع على التقرير .
    لم يقدر الله لي إقتناءه ولكن أثق عند اقتناءه لن أندم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى