الجبيل اليوم

المنطقة الشرقية تحتضن مجموعة من المشاريع الاستثمارية لدعم السياحة والترفيه والصحة والنقل بمواصفات عالمية

تستعد أمانة المنطقة الشرقية لإطلاق مجموعة من المشروعات الاستثمارية الداعمة لقطاع للترفيه والسياحة والصحة والرياضة بمواصفات عالمية، سيتم انشاؤها خلال الفترة المقبلة في مدن ومحافظات المنطقة، بالتعاون مع جهات حكومية وخاصة، والتي من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في خارطة السياحة والترفيه والصحة والرياضة بالمنطقة الشرقية.

حيث تعتزم الأمانة إطلاق هذه المشروعات خلال الفترة المقبلة، بهدف جعل المنطقة وجهة سياحية رائدة، وتحويلها إلى وجهة ترفيهية متميزة في الخليج بسبب موقعها الجغرافي المميز والاستراتيجي، وأهمية المنطقة الشرقية سياحياً في استراتيجية السياحة بالمملكة كونها منطقة تجمع ما بين البحر والشواطئ والصناعة والواحات الخضراء.

وكشفت أمانة المنطقة الشرقية عن أبرز المشاريع الاستثمارية الريادية والنموذجية التي أطلقتها الأمانة على مستوى القطاع البلدي بالتعاون مع شركائها من الوزارات، وهيئة تطوير الشرقية، تماشيا مع رؤية المملكة ٢٠٣٠ عبر تطوير منظومة الاستثمارات وتنمية الإيرادات وتحقيق مفهوم الاستدامة المالية، ودعم عناصر جودة الحياة وأنسنة المدن وتحسين المشهد الحضري وتطبيق مفهوم المدن الذكية والمحافظة على البيئة وتنشيط الحركة الرياضية.

 

(نقلة نوعية في خارطة السياحة والترفيه بالمنطقة الشرقية)

حول ذلك أبان معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير، بأن المبادرات والمشاريع الاستثمارية المزمع إنشاؤها ستحدث نقلة نوعية في خارطة السياحة والترفيه ونمط الحياة بالمنطقة الشرقية، وتأتي امتداداً لجهود الأمانة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة، والقطاع الخاص في تحقيق مفهوم الاستدامة المالية وإشراك القطاع الخاص في التنمية، والتي ستحدث نقلة نوعية في خارطة السياحة والترفيه ونمط الحياة بالمنطقة الشرقية وتسهم في تحقيق مبادرات رؤية المملكة 2030 وبرنامج التوازن المالي في تعزيز مسيرة التنمية والخدمات في المنطقة.

ونوه المهندس فهد الجبير إلى أن هناك مشاريع استثمارية ستنطلق قريباً من خلال الشركة السعودية للترفيه التابعة لصندوق الاستثمارات العامة في كل من الدمام والخبر، من خلال حزمة من مشاريع الترفيه السعودية SEVEN في المنطقة الشرقية، التي أعلنت عنها شركة مشاريع الترفيه السعودية كبنية تحتية جديدة لقطاع الترفيه في المنطقة الشرقية التي ستجعل منها الوجهة الترفيهية الأولى في الخليج.

(أبرز المشاريع السياحية والترفيهية في المنطقة الشرقية)

عن هذا قال المهندس فهد الجبير، بأن مدينة الدمام ستحتضن باكورة المشاريع الاستثمارية من خلال تنفيذ مجمعات ترفيهية في كورنيش الحمراء المجمع الترفيهي الأول في المنطقة الشرقية ويقع في مدينة الدمام على الكورنيش، حيث تم اختيار الموقع بشكل استراتيجي، كما سيتم إنشاء المجمع الترفيهي الثاني في مدينة الخبر والواقع على الواجهة البحرية للمدينة ولهذا الموقع أهمية في توفير خيارات ترفيهية ومنطقة خدمات لسكان وزوار مدينة الخبر.

وتتضمن المشاريع الاستثمارية التي تم التعاقد على بعضها والبعض في مراحله الأخيرة من الترسيه بنماذج استثمارية مثل:

– توقيع العقد الاستثماري مع مستثمرين مميزين من دولة الكويت الشقيقة لتطوير مركز ترفيهي متنوع على كورنيش الخبر، وكذلك إنشاء مركز تجاري كبير (مول)، بمخطط أجيال أرامكو بالظهران بإجمالي إيرادات 340 مليون ريال.

– توقيع عقد المشروع الاستثماري في مدينة الظهران (بوليفارد الظهران بمخطط أجيال) لدعم الحركة الاقتصادية من خلال تنفيذ مشروع متنوع لمراكز التسوق والمتاجر والترفيه بإجمالي ايرادات 70 مليون ريال.

– مشروع “بولفارد ضاحية الملك فهد بالدمام” والذي يعد أول مشروع استثماري نموذجي لتطوير الطرق والمرافق والمنتزهات البلدية بالشراكة مع هيئة كفاءة الإنفاق وبرنامج جودة الحياة ويدعم أنشطة السياحة والترفيه بمساحة أكثر من 600 ألف متر مربع، والذي سيسهم في أحداث نقلة نوعية بالدمام.

– كما تم توقيع عقد مشروع “استثمار حديقة سلسبيل” وهو أول مشروع استثماري يتم تنفيذه بالتعاون مع وزارة الرياضة في المنطقة الشرقية بالشراكة مع اتحاد الرياضة للجميع بهدف تشجيع الأنشطة الرياضية بالحدائق والمنتزهات العامة للأسر والأفراد وسيمثل انطلاقة لاستثمار الحدائق والمنتزهات لتعزيز مفهوم أنسنة المدن.

– طرح 40 حديقة ومنتزه بمساحة 3 ملايين متر مربع لدعم مبادرة (السعودية الخضراء) وتعزيز سلامة البيئة.

– توقيع العقد الاستثماري لمركز ممشى أجيال في مخطط أجيال أرامكو بالظهران (أجيال ووك) والذي سيحتضن مجمعات للمقاهي والمطاعم والمسطحات الخضراء ونافورة وبعض المرافق الداعمة للترفيه والسياحة بالظهران.

–  طرح المشروع الاستثماري النموذجي الأول بالمملكة لتطوير كورنيش الخبر بالواجهة البحرية من خلال إنشاء مرسى وفنادق ومقاهي وأنشطة متعددة، وهو المشروع الذي يأتي ضمن اتفاقيات الاستثمار المشترك بالتعاون مع وزارة المالية ومركز التخصيص الوطني وبرنامج جودة الحياة والترفيه، إذ سيدعم المشروع ملف ترشيح مدينة الخبر ضمن أفضل ١٠٠ مدينة عالميا، وسيقام على مساحة ٧٠ ألف متر مربع.

–  تم إطلاق أول مشروع استثماري بالشراكة مع وزارة الثقافة وهو (نبض الخبر) بالتعاون مع هيئة تطوير المنطقة الشرقية ويقام في وسط الخبر ليحتضن المواهب ويدعم أنشطة هيئات فنون الطهي والفنون البصرية والسمعية والموسيقى والأدب، وغيرها من فنون ويدعم جودة الحياة والسياحة والترفيه، وسيقام المشروع على مساحة أكثر من 50 ألف متر مربع.

– توقيع عقد استثماري لتنفيذ أول مشروع استثماري نموذجي بمفهوم (الشاطئ المعياري) لتطبيق معايير العلم الأزرق بالشراكة مع هيئة تطوير الشرقية لتحسين الشواطئ بالتماشي مع المعايير البيئية العالمية والذي سيقام على مساحة بأكثر من 75 ألف متر مربع، إضافة الى التجهيز لإطلاق أول منصة للغوص والرياضات البحرية بالشراكة مع الاتحاد السعودي للرياضات البحرية والغوص.

– توقيع العقد الاستثماري مع شركة الحكير لتطوير منتجع شاطئي على ضفاف الخليج العربي في نصف القمر يراعي معايير البيئة والسلامة.

– إطلاق المرحلة الأولى من المشروع الاستثماري للنقل الساحلي بالتعاون مع هيئة تطوير الشرقية وهيئة النقل العام وحرس الحدود وأمانة الأحساء والذي سيحدث نقلة نوعية كبيرة بالمنطقة.

– توقيع العقد الاستثماري للتأجير المؤقت وتدشين القوارب العائمة للنزهات في كورنيش الخليج لتنشيط الأنشطة البحرية.

– إطلاق المشروع الاستثماري (برج المياه المعلم بالخبر)، بالتعاون مع هيئة تطوير الشرقية ووزارة البيئة والمياه وشركة المياه الوطنية.

– إطلاق مستشفى التخصصي بمحافظة الخبر ومدينة طبية بالعزيزية والتي ستساهم برفع مستوى الخدمات الصحية ونشرها للسكان والزوار ويدعم السياحة العلاجية وتخفيف الضغط على المستشفيات والحركة المرورية.

– توقيع عقود استثمارية تجاوزت المليارين ريال خلال فترة جائحة كورونا مما يعكس جاذبية الاستثمارات بالمنطقة الشرقية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى