أخبار عاجلةالجبيل اليوم

بنت الجبيل مدرية الإسعافات الأولية :

متطوعة سعودية تنقذ حياة حاجة باكستانية في موسم الحج

جيل اليوم | سمية آلخير .الجبيل 

إستطاعت المدربة السعودية للإسعافات الأولية بسمة عماد الميضان إنقاذ أحد الحاجات من دولة باكستان من أزمة قلبية حادة إنتابتها في موسم حج هذا العام ١٤٤٥ه ،في إنجاز تم تقديره من قبل الجهات المختصة

وكانت المدربة بسمة قد شاركت بالتطوع للسنة الثانية على التوالي مع جمعية( أركان ) لخدمات البحث والإنقاذ
والتوعية بالإسعافات الأولية.

السبب في عودتها للحياة

تقول المدربة بسمة لصحيفة “جيل اليوم ” : ما حدث أنه تم تعييني من قبل جمعية ( أركان) للبحث والإنقاذ مشرفة على نقطة اسعافية في موسم حج هذا العام ١٤٤٥،وكان
من مهامي كمشرفة توجية المسعفين و المسعفات ،وفرز الحالات الصحية بالإضافة إلى مباشرة الحالات الإسعافية،وخلال جولاتي أثناء العمل وجدت حاجة من الجنسية الباكستانية في العقد السابع من عمرها ممدة على الأرض وحولها أبناءها مرتبكين ،قمت بفتح السترة ووجدت قفازات طبية فقررت مباشرة الحالة فورا ،و
طلبت من ابناءها الإبتعاد قليلا ،وقمت بفحص التنفس والنبض ولم يكن هناك أي علامات للحياة ،فقمت بعمل دورتين إنعاش قلبي رئوي (CPR) إلى أن وصل المختصون واكملوا ما قمت به ،واخبروني انها في حالة جيدة بقولهم :(أمورها طيبة لا تحاتين كنتي السبب في عودتها للحياة)

فرحة لا توصف

وأضافت المدربة بسمة عن شعورها في هذا الموقف : الكتابة ولا الحديث لن يستطيع وصف شعوري ابدا في تلك اللحظة فقد غمرتني الفرحة لإسهامي في إنقاذ حياتها ، وأن شاء الله ستكون مشاركتي في الحج عادة سنوية لخدمة ضيوف الرحمن .

المتطوع المتميز

الجدير بالذكر أن المدربة بسمة ضمن عضوية التطوع الصحي وتقدم دورات الإسعافات الأولية لكافة الفئات في مدينة الجبيل الصناعية فهي مدربة اسعافات أولية معتمدة دوليا من منظمة EFR، ومدربة مدربين معتمدة دوليا من منظمة MEDIC ،ومنقذة سباحة، وقدمَت العديد من الدورات وورش العمل خلال الفترةالماضية
وقد بدأت مشوارها التدريبي منذ عام 2016،و
شاركت في التطوع الصحي خلال أزمة كورونا وحصلت على لقب المتطوع المتميز في الصفوف الأمامية بحصولها على أكثر من إثنين ألف ( ٢٠٠٠) ساعة تطوعية وتم تكريمها من قِبل سعادة الدكتور إبراهيم العريفي مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية

‫3 تعليقات

  1. شكراً من الأعماق كابتن بسمه أنتي فتاة عظيمة مثلتي هذا الوطن في أطهر بقاع الأرض كلمة شكراً لا توفيك حقك الفتاة التي لا تهدأ ليلاً ونهاراً تدرب على مستوى المنطقة الشرقية متمكنة في تدريبها بكل إخلاص وتفاني قي مجال الإسعافات الأولية وتمنع رخص وشهادات معتمدة وكان هذا الحصاد الوقوف على توقف القلب لهذا الحاج هو شرف إعادة نفس للحياة من منطلق قوله تعالى :(ومن أحياها فكأنما احيا الناس جميعاً)
    فسبحان من ساقك له
    وأكرمك بهذا الشرف العظيم
    استمرى كابتن بسمه فالعطاء في العمل الإنساني لا يتوقف

  2. عمل جميل ماقامت به الاستاذه بسمه الميضان ومشرف ويسجل لبنات الوطن وانهم على قدر المسئوليه. وتستحق التكريم.والله يجزاها خير.

  3. عمل بطولي قامه به الدكتوره بسمه
    بيكون له الأثر الاجابي وتحفيز جميع المشاركين بالتطوع في اعمال الاسعافات الاوليه
    وبهذا العمل تعتبر سفيره المتطوعين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى